توزر ـ «الشروق»:
الزاوية القادرية بتوزر هي منارة يشعّ نشاطها الديني في الجهة وخارجها تخرّج منها العديد من الشيوخ الأجلاء الأئمة والفقهاء منذ تأسيسها في مطلع القرن التاسع عشر ميلاديا ولا تزال الى الآن تستقطب الطلبة إليها لحفظ القرآن الكريم وتعلم الفقه وتعرف الزاوية القادرية بتوزر باسم وليّها الصالح ـ سيدي المولدي ـ والمشهور بـ ـ سيدي المولدي بوعراڤقية ـ وهو ابن مؤسسها الشيخ بوبكر بن احمد بن عبد الله بن محمد بن أبي القاسم بن أبي الفرج عبد الجبار.. من السادات الشرفاء وفد من نفطة الى توزر في أوائل القرن التاسع عشر ميلاديا وأنشأ الزاوية القادرية الموجودة الآن بتوزر والواقعة وسط مدينة توزر في شارع باب الهواء وأسسها سنة 1245 هجريا وتداول على وكالتها أحفاد مؤسسها بعد ابنه سيدي المولدي الذي ترك الوكالة من بعده لابنه بوبكر الثاني سنة 1917 ميلاديا ثم تولى الوكالة بعده ابنه الشيخ محمد الهادي سنة 1943 ثم ابنه الشيخ الهاشمي وهو الوكيل الحالي للزاوية القادرية بتوزر وتتكون هذه الزاوية من مسجد للصلاة وكتاب ومبيت وروضة بها أضرحة مؤسس الزاوية وأبناؤه وأحفاده ووحدة صحيّة تعرف باسم ـ ميضة ـ ومقرّ للجمعية الجهوية للمحافظة على القرآن الكريم بتوزر وتمّ ترميم الزاوية وصيانتها وزخرفتها وتجهيزها وفق ما تقتضيه متطلبات العصر خلال السنوات الأخيرة.
أما نشاطها فبالاضافة الى آداء الصلوات في مسجدها يتم فيها تحفيظ القرآن الكريم وتعلم الفقه الاسلامي وأحكامه ويقيم فيها حاليا 60 طالبا أغلبهم من بني خداش بولاية مدنين والرديف بولاية قفصة ويدرسهم شيوخ أجلاء منهم الشيخ محمد الشمسي ويعلمهم الفقه والشيخ محمد العربي الشيخي ويعلمهم القراءات على روايتي ورش وقالون والشيخ علي بوشنيبة إمام خمس بمسجد الزاوية ويتولى تحفيظهم القرآن الكريم. وبالاضافة الى الصلاة والأنشطة التعليمية فلهذه الزاوية أنشطة دينية أخرى أغلبها احتفالات تقام بصفة دورية.
ففي كل شهر يختم القرآن الكريم خمس مرات وفي نهاية الشهر ينظم حفل ديني يتضمن قراءة حزب سبّح وأدعية للشيخين سيد يحيى الشرفي أحد علماء الجريد وسيدي عبد القادر الجيلاني وحفلا دينيا كل ليلة جمعة واستضافة. كما تقام ليلة عيد المعراج (ليلة 27 رجب) حفلا تقرأ فيه قصة المعراج، وفي ليلة 15 من شعبان يقام حفل للمناسبة وتؤدى صلاة التراويح في مسجد الزاوية ويحتفل جهويا بليلة القدر في توزر في الزاوية القادرية ويشرف على هذا الحفل والي الجهة وفي هذا الحفل تتم قراءة وصية رمضان للشيخ سيدي عبد القادر الجيلاني وتوزيع جوائز حفظ القرآن الكريم. كما تحتفل الزاوية القادرية بالمولد النبوي الشريف لمدة 17 يوما وفي اليوم الموافق ليوم المولد النبوي الشريف يقام حفل كبير يحضره حوالي 2500 شخص يفدون الى الزاوية القادرية بتوزر من جهات مختلفة بالبلاد.


بوبكر حريزي

http://www.alchourouk.com